:: رابطة الاقصر | بوابات الاقصر | الاقصر الآن ::
 
 
 

2010/02/18

اكتشافات جديده عن الملك توت عنخ امون
 

أعلن الدكتور زاهي حواس الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار‏,‏ في مؤتمر صحفي عالمي‏,‏ بعد دراسات أجراها علماء مصريون وأمريكيون علي مدي عامين‏,‏ أن تحليل الحمض النووي‏DNA‏ أثبتت أن الملك توت عنخ آمون هو حفيد الملك أمنحتب الثالث والملكة تي وابن الملك أختاتون‏,‏ أما أمه فواحدة من بنات الملك أمنحتب الثالث الخمس التي لم يحدد اسمها بعد‏,‏ وبذلك يكون الملك أمنحتب الثالث والملكة تي جدي من طرفي الأب والأم‏,‏ ويكون قد تم استبعاد أن تكون أم الملك هي نفرتيتي كما ساد الاعتقاد من قبل‏.‏

وقد حكم مصر لمدة عشر سنين تولي عرش مصر وهو طفل وتوفي عن‏19‏ عاما‏,‏ وهو الوحيد الذي تم العثور علي كنوز مقبرته الذهبية في وادي الملك

التى تحتوى على كنوز هائله تصل الى 4000 قطعه أثريه

 

 

 

وأرجع وفاة توت عنخ امون الى الطفيل المسبب لمرض الملاريا مرجحا أنه "توفي من المضاعفات الناجمة بشكل حاد عن هذا المرض" بعد أن كانت الدراسات السابقة ترجح أنه مات مقتولا بضربة على مؤخرة رأسه لكن علماء الاشعة أثبتوا خطأ هذا التصور وفسروا أن هذه الفتحة (في مؤخرة الرأس) كان يوضع فيها سائل التحنيط."

 

 

 

 

وأضاف أن الملك الشاب كان ضعيف الجسد ويعاني من كسر في الفخذ اليسرى وهذا يفسر وجود نحو 130 عصا في

 

مقبرته اذ "كان يستخدمها في المشي.. كان أعرج" كما كانت قدمه اليمنى مسطحة أما قدمه اليسرى فكانت ملتوية وبها

التهابات في الاصبعين الثاني والثالث

التعلقيات

يجب تسجيل الدخول أولا حتي تتمكن من التعليق

تسجيل دخول || للتسجيل اضغط هنا

العودة الى البوابة