:: رابطة الاقصر | بوابات الاقصر | الاقصر الآن ::
 
 
 

2010/01/27

نبذه تاريخيه عن طريق الكباش
 

نبذه تاريخيه عن طريق الكباش

صوره مذهله لكل عشاق الأثار حلم راود الكثيرين وهو فتح طرق الكباش هناك أسئله عديده عن أهمية هذا الطريق وتاريخه

كبش وهو رمز من رموز الإله خنوم أحد الآلهة الرئيسية في الديانة المصرية القديمة وهو الإله الخالق الذي صنع البشرية علي عجلة الفخراني ـ طبقا للديانة المصرية القديمة ـ كانت تحيط بهذه الكباش أحواض زهور ومجاري للمياه لريها ويتوسطه أرضية مستطيلة أبعادها‏120‏ في‏230‏ سمم من الحجر الرملي لتسهيل السير عليه وبين كل تمثال وتمثال فجوة تقدر ب‏4‏ أمتار بالإضافة الي ما ذكرته الملكة حتشبسوت علي جدران مقصورتها الحمراء بالكرنك‏.‏

 منذ أكثر من‏5‏ آلاف عام قام ملوك مصر الفرعونية في طيبة ببناء طريق الكباش‏(‏ طريق أبوالهول‏)‏ ذلك الطريق الذي كان يربط بين معبدي الأقصر والكرنك لتسير به المواكب المقدسة للملوك والآلهة في احتفالات اعياد الاوبت من كل عام فكان يسير الملك يتقدمه علية القوم من الوزراء وكبار الكهنة ورجال الدولة خلف الزوارق المقدسة التي كانت تحمل تماثيل الآلهة‏,‏ بينما يصطف أبناء الشعب علي جانبي الطريق يرقصون ويلعبون في بهجة وسعاده

 

 

 

‏ بدأ بناء هذا الطريق الملك امنحوتب الثالث الذي بدأ تشييد معبد الأقصر‏,‏ ولكن النصيب الأكبر في تنفيذ هذا الطريق يرجع إلي الملك نختنبو الأول مؤسس الأسرة الثلاثين الفرعونية‏(‏ آخر أسرات عصر الفراعنة‏)‏ يوجد علي طول الطريق البالغ طوله‏2.72‏ كم وعرضه‏700‏ متر‏1200‏ تمثال كانت هذه التماثيل تنحت من كتلة واحدة من الحجر الرملي تقام علي هيئتين الأولي تتخذ شكل جسم أسد ورأس انسان فالأسد أحد رموز إله الشمس والثانية علي شكل جسم كبش ورأس كبش

التعلقيات

يجب تسجيل الدخول أولا حتي تتمكن من التعليق

تسجيل دخول || للتسجيل اضغط هنا

العودة الى البوابة